اسباب واعراض وعلاج الخثرة الدموية في الدماغ أو الساق أو اليد

الخثرة الدموية أو ما يسمى بتجلط الدماء هي عملية طبيعية يوصي بها الجسم في حال تعرض أحد الأجزاء أو الأعضاء للنزيف أو الجرح بحيث يقوم الجسد بتكوين جدار واقي من الصفائح الدموية المتراكمة بمساعدة بعض المواد البروتينية حول هذا الجرح بهدف اغلاقه ومنع تدفق الدماء وفقدانه عبر هذا الجرح، لكن في بعض الحالات الغير طبيعية قد يتعرض الدماء الى التجلط في الشرايين أثناء تدفقه باتجاه مختلف أعضاء الجسم كالدماغ أو الساق أو اليد مما يؤدي الى انسداد هذه الشرايين والأوعية الدموية وحدوث النقصان في كمية الدماء المحملة بالأكسجين الى هذه الأعضاء.

الخثرة الدموية في الدماغ أو الساق أو اليد

من المعروف بأن الخلايا التي تعتبر لبنة وأساس كل عضو من أعضاء الجسم تحتاج الى نسبة اكسجين معينة كي يتقوم بمهامها والحفاظ على وجودها، ففي حال تعرض أحد الأعضاء الجسم سواء اليد او الساق وكذلك الدماغ الى نقص في كمية الأكسجين الواصلة اليه عبر الدماء بسبب التجلط الحاصل للدماء داخل الشرايين فإن هذا الأمر يؤدي الى تلف الخلايا وموتها في هذا العضو الذي يعاني من نقص الأكسجين، وفي حال الاستمرار على هذه الحالة وتلف الكميات الكبيرة من خلايا العضو كالدماغ أو الساق أو اليد فإن هذا الأمر غالباً ما ينتهي الى تلف الدماغ وموت جميع خلاياه أو تلف الساق واليد مما يستدعي بترها، في هذا المقال سوف نتحدث بإيضاح عن اسباب واعراض وطرق علاج الخثرة الدموية التي تصيب كل من الدماغ أو الساق أو اليد وفقاً لما ورد عن العديد من الأطباء.

اسباب حصول الخثرة الدموية

فيما ورد عن الكثير من الأطباء وجلّهم بأن السبب الرئيسي لتكون الخثرة الدموية أو ما تسمى بالجلطات الدموية سواء في الدماغ أو في الساق أو في اليد عائد الى تعرض الشرايين الموجودة في هذا العضو للتصلب وتراكم كمية من الدهون التي تكون صغيرة الحجم في البداية داخل هذه الشرايين، فتقوم هذه الكتل الدهنية عادةً على إحداث خثرة صغيرة في جدار الشريان التي تتواجد عليه مما يستدعي من الجسم القيام بالإجراء المعتاد لإيقاف النزيف واجراء عملية التخثر في هذا الشريان، وغالباً ما ينجم عن تلك الإجراءات الإغلاق الكلي أو الجزئي للشرايين وانسدادها أمام توصيل الدماء المحملة بالأكسجين الى كل من الدماغ والساق واليد بعد ما قام الجسد ببناء جدار من الصفائح الدموية المتراكمة داخل هذا الشريان بهدف ايقاف النزيف فينتهي هذا الأمر بانسداد الشريان.

وفي بعض الحالات قد يكون السبب في نشوء الخثرة الدموية أو الجلطات الدموية راجع الى قلة النشاط والحركة عند المصاب حيث أن قلة الحركة تؤثر على حالة الأوردة الدموية في الدماغ أو الساق او اليد بشكل سلبي عن طريق تأثرها بهذا الخمول الذي يؤدي الى انقباض جدرانها وانسدادها مما يمنع ذلك وصول الدماء الى خلايا الدماغ أو الساق او اليد وتلف تلك الخلايا وموتها.

اعراض الإصابة بالخثرة الدموية في الدماغ

  • الشعور المفاجئ بالدوخة والدوار وحصول الغثيان المتكرر.
  • ملاحظة تغير ملامح الوجه وانقباضه.
  • فقدان التوازن وصعوبة ادارة أعضاء الجسم.
  • الشعور بصعوبة النطق وثقل اللسان.
  • فقدان الرؤية أو ضعفها بشكل كبير في احدى العينين أو كلاهما.
  • صعوبة ابتلاع الطعام.
  • تعرض بعض أعضاء الجسم للشلل.
  • الاصابة بضعف الذاكرة وفقدانها.

اعراض الاصابة بالخثرة الدموية في الساق أو اليد

  • تعرض الساق أو اليد للضعف والانقباض في العضو المصاب.
  • الشعور بالألم الشديد في الساق أو اليد.
  • فقدان الإحساس والشعور في كل من الساق أو اليد.
  • في بعض الحالات قد تتعرض الساق أو اليد الى الشلل.

علاج حالة الخثرة الدموية في الدماغ أو الساق أو اليد

غالباً ما تتمثل الخطوات العلاجية لهذه الإصابة في تناول مضادات التخثر وتعاطي مختلف مسيلات الدماء التي يتم توصيفها للمصاب عن طريق الطبيب المختص، ففي الأوقات الأولى من الإصابة يتم حقن المصاب بمشكلة الخثرة الدموية بمادة الهيبارين لتجنب تكون خثرة أخرى وانتقالها الى الأعضاء المجاورة.

والى جانب عملية الحقن يتم اعطاء المصاب بعض أنواع الأقراص والأدوية الكيميائية التي تستهدف زيادة سيلان الدماء وتمييعه للتخلص من الخثرة الدموية الحاصلة وتجنب حصول خثرة أخرى تزيد من الحالة تعقيداً نظراً لأن حالة المصاب في الأسابيع الأولى من الإصابة تكون متهيئة بشكل كبير لحصول جلطات أخرى، وهنا نشدد على التزام المصاب بتناول الجرعة الدوائية التي تم توصيفها من قبل الطبيب المختص دون زيادة فيها أو نقصان لتجنب الآثار الجانبية التي قد تترتب على اهمال كمية الجرعة كحصول النزيف الداخلي في بعض أعضاء الجسم.

وفي أكثر الحالات خاصة تلك التي تكون فيها الشرايين هي الضحية والمستهدفة للخثرة الدموية يلجأ الأطباء الى إجراء عملية القسطرة للمصاب للتخلص من هذه الحالة عن طريق معرفة المنطقة المسدودة من الشريان بالتحديد وفتح هذه الانسدادات في هذه العملية مع وضع دعّامة داخل الشريان إن تطلب الأمر كي يبقى مفتوحاً ولا يتعرض للانسداد مجداً.


التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

اسباب واعراض وعلاج قصور الدورة الدموية للمخ بالاعشاب

اسباب واعراض وعلاج قصور الدورة الدموية للمخ بالاعشاب

شرايين الجسم - علاج الشريان التاجي

اعراض وعلاج تقلص الشريان التاجي Coronary Artery