اسباب واعراض وعلاج الجدري او جدري الماء عند الأطفال

جدري الماء هو عبارة عن أحد الأمراض المعدية والتي تصيب الطبقة الجلدية لدى الإنسان عن طريق انتقال فيروس معدي بين الأطفال ويسمى بفيروس الحماق، حيث ينتشر ظهور هذا المرض غالباً بين الأطفال وصغار السن ما دون سن ال 12 عام حينها تظهر كمية من البثور والحبوب المنتفخة والمملوءة بسائل شبيه بالماء والتي تنتشر على جميع الطبقة الجلدية في الجسم سواء في الوجه أو الظهر أو البطن وسائر الأعضاء، ويرافق ظهور هذه البثور الشعور بالحكة القوية والشديدة وبعض الأعراض الأخرى كالشعور بالخمول وألم المفاصل وارتفاع درجات الحرارة، وتكمن الخطورة من هذا المرض بأنه قد يصيب بعض الأشخاص الذين يعانون من نقص شديد في المناعة لديهم مما يشكل لهم عامل خطر يهدد حياتهم، لذا نبين في هذا المقال اسباب واعراض وعلاج الجدري او جدري الماء عند الأطفال.

اسباب واعراض وعلاج الجدري او جدري الماء عند الأطفال

اسباب مرض جدري الماء عند الأطفال:

لقد ذكر الأطباء بأن جدري الماء هو مرض معدي يسببه فيروس يسمى بفيروس الحماق، حيث يشتهر هذا النوع من الفيروسات بسرعة انتقاله من شخص لآخر وخاصة الأطفال، ويعتبر كل من العطس أو السعال من أشهر الوسائل التي ينتقل عبرها هذا الفيروس الى الغير وكذلك عن طريق التواجد الفيزيائي على ممتلكات الشخص المصاب، لذا ينصح بعدم استعمال الممتلكات الخاصة بمصابي جدري الماء.

أعراض جدري الماء عند الأطفال:

عند اصابة الطفل بفيروس جدري الماء والمسمى بفيروس الحماق فإن أعراض عدة تبدأ بالظهور على هذا الطفل والتي تشير الى تعرضه للإصابة بهذا المرض مما يستعدي بنا أن نقوم بتدارك الطفل من هذا المرض في أسرع وقت ممكن لعدم ظهور بعض التوابع الأخرى حيث يجدر بنا الى أن ننوه بأن هذه الأعراض تظهر لدى المصاب بعد أن يصاب الطفل بالفيروس بمدة تزيد عن 10 أيام، ومن بين هذه الأعراض التي تظهر على الطفل المصاب بجذري الماء.

  1. شعور المصاب بالصداع الشديد في الرأس.
  2. شعور المصاب بالتعب المستمر والإرهاق.
  3. تعرض المصاب لارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  4. شعور المصاب بألم في مفاصل الجسم.
  5. انتشار البقع الحمراء والطفح الجلدي على كافة أجزاء الجسم.
  6. العزوف عن تناول الطعام وفقدان الشهية لدى المصاب.
  7. تعرض المصاب للزكام والعطس المستمر.

علاج مرض جدري الماء عند الأطفال:

لقد عرض هذا المرض على الكثير من الأطباء حول العالم بهدف التوصل الى علاج فعال للتخلص من هذا المرض بشكل سريع، ولكن هذا الأمر لم يتم الى الآن لطبيعة المرض نفسه إذ أنه يتم الشفاء منه تلقائياً بعد مضي سبعة أيام على ظهور أعراض هذا المرض حيث يقوم جهاز المناعة على مقاومته، ولكن ترك هذه الاصابة دون اتخاذ بعض التدابير للحد من انتشارها أو تخفيف الآلام الناتجة عنه قد تؤدي الى طول المدة التي يمكث فيها المصاب بالمعاناة من هذه الإصابة، لذا نذكر بعض الإجراءات والعلاجات المتبعة لتخفيف الأعراض الناجمة عنه ولمساعدة جهاز المناعة لقتل الفيروس المسبب للمرض.

  1. في بداية الأمر ينصح للمصاب بأن يذهب الى الطبيب الخاص بعلاج الأمراض الجلدية، حيث من الممكن له أن يصف له بعض العقاقير العلاجية والتي تساعد المريض على التخلص من أعراض هذا المرض.
  2. يمكن للمصاب وبعد استشارة الطبيب أن يتناول العقاقير المضادة للهيستامين والتي تعمل على تخفيف الشعور بالحكة لدى المصاب، وكذلك يمكن للمصاب بأن يقوم بالاستحمام في حوض مليء بالمياه الدافئة والمضاف اليها دقيق الشوفان.
  3. عند ارتفاع درجات الحرارة في جسم الإنسان نتيجة للإصابة بفيروس الحماق فإن المصاب عندها يحتاج الى بعض الاجراءات التي تحد من ارتفاع درجات الحرارة ويتمثل هذا الامر بتناول العقاقير التي تقضي على الحمى لدى الطفل، ومما يجدر بنا الاشارة اليه في هذا الموضع بأن الكثير من الأطباء حذروا الأشخاص التي تقل أعمارهم عن ال20 عام من تناول الأسبرين لهدف خفض درجات الحرارة لديهم.
  4. ينصح لمصابي مرض جدري الماء بتناول العقاقير المصنفة من عائلة الباراسيتامول عند الشعور بألم شديد وصداع في الرأس.
  5. يمكن للمصابين بمرض جدري الماء والذين يعانون من نقص في قدرة جهاز المناعة على محاربة الأمراض بأن يلجئوا الى تناول بعض الأدوية التي تعمل على محاربة الفيروسات والقضاء عليها مثل الأسيكلوفير، ولكن هذه العقاقير يمنع اعطاءها للأطفال حيث أنها خاصة بالأشخاص البالغين وكبار السن.
  6. يمكن للمصاب بأن يقوم بتنازل عدداً من فصوص الثوم عدة مرات يومياً من أجل مساعدة جهاز المناعة للقضاء على فيروس الحماق حيث أن الثوم هو غني بالمواد والمركبات والتي تعمل عمل المضادات الحيوية ضد الفيروسات والالتهابات والبكتيريا.
  7. للتخلص من البثور وآثارها على الجلد يمكن للمصاب بأن يقوم بأخذ كمية من قشر ثمرة الرمان وتجفيفها ومن ثم حرقها كلياً حتى تصبح كالرماد ومن ثم نقوم بخلط هذا المسحوق الناتج عن حرق قشر الرمان مع القليل من العسل ووضعه مباشرة على الحبوب والبثور وآثارها في الجسم.
  8. يمكن للمصاب بأن يقوم بتدهين الأماكن التي تكثر فيها الحكة والبثور بزيت الزيتون دون اضافة أي شيء عليه وهذا ما يقلل من الحكة الناجمة عن مرض جذري الماء.
  9. ينصح للمصاب بأن يكثر من شرب السوائل والعصائر الطبيعية في هذه المرحلة المرضية لعدم تعرض هذا المصاب للجفاف.
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*